تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية



كيفية تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية ...؟ هو السؤال الذي يتصدر قوائم محركات البحث ويتداول بشدة.

نظراً لما تشهده المملكة العربية السعودية من نهضة اقتصادية تجوب أرجاء المملكة دفع الكثيرين نحو تحقيق أرباح إضافية عن طريق

زج رؤوس أموالهم في شركات تضخ عليهم أرباح عالية نحو تطور اقتصادي وتجاري لم تشهد مثيلاته من الدول وهو جزء من


تطلعات المملكة ورؤيتها لعام 2030.


اليوم سنتناول في مقالنا ماهية كل المؤسسة من والشركة وميزات تحويل المؤسسة إلى شركة.

وطريقة تحويل المؤسسة إلى شركة محدودة المسؤولية أو إلى شركة الشخص الواحد وهو مصطلح غريب لم يكن يطرح في سابق أوانه

سنتحدث عنه لاحقاً، وسنعرفك بتكاليف تحويل المؤسسة إلى شركة حتى تتوضح الصورة لديك وتصل إلى مبتغاك بيسر وسهولة عن

طريق الاستعانة بمعقب تحويل مؤسسة إلى شركة في السعودية.

كل هذا وأكثر سنتحدث عنه اليوم ، تابعنا إلى اخر المقال وفي حال راودك أي استفسار.

لا تترد في التواصل مع مكتبنا ستلقى الجواب لكل ما تبحث عنه وسيتم التعامل معك من قبل فريق مختص.

بمختلف القضاياالتجارية وفي نطاق الشركات والعلامات التجارية وتسجيلها وفتح السجلات التجارية.


تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية,اجراءات تحويل المؤسسة الى شركة
تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية



تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية

قبل التطرق الى اجراءات تحويل المؤسسة الى شركة ينبغي ان نبين ما هو المقصود بكلمن الشركة والمؤسسة كما يلي:

أولاً: ما المقصود بكل من الشركة والمؤسسة ...؟


تعريف الشركة 

 إن مصطلح الشركة يعني اتجاه إرادة شخصين أو أكثر نحو التعاقد و التشارك في مشروع لإحداث مركز قانوني بغية تحقيق

منفعة تتمثل بالأرباح تعود على الشركاء واقتسام ما ينتج عن ذلك بالربح والخسارة ويكون لهذه الشركة الشخصية الاعتبارية التي

تستوجب توافر شروط شكلية وموضوعية حتى يتحقق الأثر القانوني لها ولا بد أن يكون للشركة رأسمال محدد ويودع هذا الرأسمال

في بداية التأسيس حتى يجنى من خلاله تحقق الأرباح.

وتكون أرباح كل شريك بقدر نسبة الاسهم المكتتب بها، ووفق نظام الشركات السعودية يوجد شركات تضامنية وشركات توصية.

وشركة محدودة المسؤولية والشركات المساهمة وشركات الاسهم ، وسوف نتعرض لهم في مقالاتنا القادمة إن شاء المولى عز وجل.

المؤسسة: إن المؤسسة عبارة عن هيكل اجتماعي واقتصادي يضم مجموعة من الأفراد أو فرد يعملون كفريق واحد بطريقة منتظمة

بغية إيجاد الخدمات أو تقديم خدمات إلى زبائن في بيئة تنافسية أو غير تنافسية وهناك نوعين من المؤسسات أما أن تكون مؤسسات

الحكومية أو مؤسسات غير حكومية.


والمؤسسات غير الحكومية قد تكون خيرية مثل مؤسسة رعاية الأيتام وهنا لا يوجد أي مقصد لتحقيق الأرباح.

وباعتبار أن المؤسسة أيضاً شخص معنوي لها شخصية اعتبارية تقوم على تخصيص مال لغرض معين، إما أن يكون ديني أو إنساني

أو علمي ، أو فني أو رياضي ، فمثل هذه المنشأة لا تهدف لتحقيق مكاسب مالية.

وفي المجمل هي مرفق عام أضفى القانون عليها الشخصية المعنوية وفق الخطوط التي رسمها لها النظام.


ثانياً: ما تود معرفته عن مميزات تحويل المؤسسة إلى شركة..؟

هو السؤال الأهم الذي يريد معرفته كل من يرغب  في تحويل مؤسسته إلى شركة قبل أن يجازف ويتخذ القرار بتحويلها قد يخاف الكثير

من تحويل المؤسسة إلى شركة  من مواجهة أعمال وإجراءات جديدة والبعض يفكر كم سيكون الأمر مكلف.

أو كم هو الوقت المستنزف في إجراءات تحويل المؤسسة إلى شركة لا تقلق فنحن سنقوم بتوضيح كل هذه النقاط لك.


فهناك مميزات كثيرة يجنيها تحويل المؤسسة إلى شركة وقد يجهلها أغلب أصحاب المؤسسات تعرف عليها من خلال هذه النقاط التي أثرناها.

فإذا كانت المؤسسة التي ترغب بتحويلها إلى شركة هي من الشركات المحدودة المسؤولية فذلك يعني أنك ترغب بأن:

توفر لك ولشركائك المساهمين حماية محدودة المسؤولية أي يعني نصابها يتوقف على قيمة رأس المال.

وللتوضيح أكثر إن شركاء الشركة يكونون فقط مسؤولين عن الديون والالتزامات التي أنشأها عمل الشركة.، وبالتالي لا يبقى للدائنين

سوى الرجوع على تلك المقدرات دون المطالبة بأموال الشريك الأخرى، وهذا ما يميزها عن الشراكة العامة التي تحمل الشخص

الرجوع على أمواله الخاصة لسداد تلك الديون المترتبة.

من الناحية الضريبية: 


تتميز الشركات بتمتعها بمزايا ضريبية لا يمكن تواجدها في قطاع المؤسسات.

وتتمثل هذه المزايا الضريبية من خلال ميزة اقتطاع أقساط التأمين الصحي المدفوعة نيابة عن الموظف المالك، وتكمن أيضاً من

ناحية أن دخل الشركات غير خاضع لضرائب الضمان الاجتماعي ولا الرعاية الطبية، ومن ناحية تعويض العمال، وهناك خصم

للنفقات كالتأمين على الحياة.


وإذا كنت ترغب بالتعرف على المزايا الضريبية، التي تترتب على تحويل مؤسستك إلى شركة قم بالتواصل مع مكتبنا فلدينا أفضل

المستشارين في المجال الضريبي.


الأساس الذي تبنى عليه الشركة هو المصداقية: إن عقد تأسيس الشركة هو اللبنة الأولى لبدء حياة الشركة.
فأنت تضع الخطوات التي تريد أن تسير بها الشركة وفق الأصول والأنظمة المحددة في نظام الشركات، فتوضيح بنود عقد التأسيس

يرسم خطوط التعامل مع كل من العملاء والعمال والموظفين في الشركة وأيضاً في حال دخول شركاء جدد كل هذا يبنى على

المصداقية والشافية التي يتناولها بنود عقد تأسيس شركة جديدة.



حياة الشركة غير محدودة ليس للشركة عمر افتراضي تتوقف عنده، فتنتهي حياة الشركة بالطرق المقررة قانوناً.
وهذا يعني إن انسحاب شريك من الشركة أو وفاته لا يعني حلها وإنهاءها فتبقى الشركة ويبقى مركز القانوني.



حياة الشركة لا تعتمد على أصحابها، تمتلك الشركة ميزة الحياة غير المحدودة. وهذا يعني أنه إذا مات المالك أو رغب في بيع مصلحته ، فستستمر الشركة في الوجود والقيام بأعمال تجارية.


إن ملكية الشركة قابلة للنقل:
إن ملكية الشركة تنتقل من شخص لأخر إما بالتنازل أو البيع ، ولكن هناك بعض الشركات التي يوجد قيود على نقل مليكتها مثل "
شركة S".


إن رأس مال الشركات قابل للزيادة:

هناك مقدرة على التحكم برأس مال الشركات من خلال بيع الأسهم فتزيد المقدرة الاحتياطية لرأس المال وهذا حتماً سيؤدي إلى زيادة الأرباح .


تستطيع الشركة أن تقترض من البنوك:
تفضل البنوك إن تكون عروض القروض موجهة نحو الشركات لأنها قابلة للربح لذلك تعمل على تقديم قروض تجارية للشركات.



تقترح الشركات خطط للتقاعد:
حيث تعمل كل شركة على إنشاء صندوق التقاعد يوفر الخدمات التقاعدية بسهولة أكبر.


تبرز أهمية تحويل المؤسسة إلى شركة إنها تبرز صفة الشركاء المستترين وتظهر حصة الشركاء الجدد الحصة في رأس مال الشركة تقبل أن تكون نقود أو حقاً عينياً كالعقارات :




من الممكن أن يكون الاكتتاب في رأس المال أما نقوداً ومن الممكن أن يضع أرضاً يسهم بها في رأس المال، وهذا ما يحتاج لتقدير


حتى يتم على أساسه حساب الأرباح ولا بد من الاستعانة بخبير مقيم يكون معتمداً من قبل وزارة التجارة والاستثمار، حيث إن التقييم


هو شرط لا غنى عنه من أجل قبول إدخال الشريك.


تتمتع الشركة بختم يميز شخصيتها الاعتبارية:


على اعتبار أن الشركة ذات شخصية اعتبارية، فهي تبرز للوجود بمركزها القانوني وتتولى كل الاجراءات باسمها عن طريق دمغة

باسم الشركة يتم الختم بها ع الأوراق والمستندات والأعمال التي تصدر عن الشركة وهي بمثابة التوقيع والمصادقة عليها.

إن زخم الاجراءات القانونية في الشركات قليل مقارنة بأعمال المؤسسات التي تخضع لتوجيها وأعمال الحكومة.

وهذا ما يسهم في زيادة الانتاجية وتوافر الخدمات التي تقدمها الشركات مما يؤدي إلى الانفتاح على الأسواق.


ثالثاً: تعرف على آلية تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية..؟

قبل أن تتخذ القرار بتحويل المؤسسة الى شركة سوف تبحث جاهداً عن ما يبعث الطمأنينة في نفسك، وإن إقدامك على مثل هذه

الخطوة سيدفعك نحو التطور، ولكن تفكر عن عناء هذه المرحلة، وقد لا تجد الكثير من المعلومات حول هذا الأمر، فتلجأ لمعقب

معاملات أملاً من اختصار الوقت والجهد.



ولكن هذا المعقب قد لا تكون لديه الدراية الكافية حول تشعبات الموضوع، وليس لديه

الخبرات الكافية لإنجاز المهمة.، فتتعقد المسألة نتيجة حدوث مشاكل في إجراءات التحويل الى شركة بسبب عدم تصديق بعض

المستندات أو نقصان الأوراق.




لذلك سنوضح لك الخطوات الواجب اتباعها من أجل تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية وسنحاول تبسيطها قدر الإمكان، ولكن 

في حال وجدت صعوبة بالموضوع وليس لديك رغبة في أن تطول معاناتك.

بإمكانك أن تسعين بمكتبنا الذي سيقدم لك افضل الخدمات التجارية من خلال فريقه المتخصص بالشركات والذي يملك الخبرة القانونية

والدراية الكافية في هذا المجال وسينجز لك الأمر بأسرع وقت ممكن.


ولابد أن ننوه لك:

إن إجراءات تحويل المؤسسة إلى شركة هي نفس الإجراءات التي يتطلبها تحويل مؤسسة إلى شركة محدودة المسؤولية أو إلى شركة

الشخص الواحد مع اختلاف ببعض النقاط في شركة الشخص الواحد كونها حديثة العهد في نظام الشركات.

وسوف نتحدث عنها في مقالاتنا القادمة بإذن الله، الآن تعرف على هذه الخطوات وفق الشكل الآتي:

  1. قم باستخراج صورة مصدقة عن السجل التجاري للمؤسسة.
  2. ثم ادخل إلى موقع وزارة التجارة والاقتصاد .
  3. قم بإنشاء عقد تأسيس الكتروني على موقع الوزارة.
  4. عليك أن تصادق على العقد بواسطة كاتب العدل ، أو من قبل المحامي الموثق.
  5. سوف يتم إصدار فاتورة تشير لإتمام آلية السداد الالكتروني شاملة مصاريف النشر الالكتروني.
  6. سوف يتم طباعة السجل الالكتروني وتصديره للشركة المحولة على صيغة PDF .
·     

رابعاً: ما تود معرفته عن تكاليف تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية..؟


الكثير منا قبل الإقدام على أي فعل نفكر ما هي العواقب ماذا سينجم عن الموضوع من خسائر أو ربح، كم سيكلفني هذا الأمر من


تكاليف ..؟ وهل لدي المقدرة على تحملها..؟


لذلك من المفترض أن تكون على علم بكل خطوة في الموضوع وتقوم بدراسته من جميع الجوانب قبل الإقدام عليه.

سنوضح لك كل تكاليف عملية تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية حتى إتمام المرحلة الأخيرة .


إن لكل شركة أو مؤسسة سجل تجاري له تاريخ صلاحية ولكن من الممكن تمديد صلاحيته من خلال سداد رسم ومقداره ( 1200 )

ألف ومائتي ريال سعودي، وفي حال رغبة بتعديل السجل التجاري للشركة يتوجب عليك دفع رسم التعديل والذي مقداره ( 100 ) مئة ريال سعودي.

بالإضافة إلى الرسم المقرر لنشر تأسيس العقد الكتروني للشركة والذي يضاف على المبالغ السابقة بمقدار ( 500 ) خمسمائة ريال


سعودي ، وأيضاً لا بد أن نذكر الرسم المقرر لضريبة القيمة المضافة، والذي يقدر بـ 5 % ، وهناك رسوم تفرضها الغرفة التجارية

على حسب عدد السنوات المحددة من قبل صاحب الشركة من الخدمة.

الخاتمة: حاولنا جاهدين أن نوضح لك كل ما يتعلق بعملية تحويل المؤسسة إلى شركة في السعودية.

فنحن في ظل نهضة اقتصادية تشهدها المملكة وهذا ما دفع وزارة التجارة لتسهيل بعض الإجراءات عن طريق عملية التأسيس

الالكتروني ، وتخفيض رأس مال الشركات المحدودة المسؤولية، وفكرة السداد الالكتروني بالنسبة للحصول على السجل التجاري ،

ومن ناحية استكمال الإجراءات الكترونياً.

كل هذا بهدف التشجيع على النهوض بالمملكة وفق تطلعاتها المستقبلية.

أخي القارئ إلى هنا نكون قد انهينا لقاءنا لليوم نأمل أن نكون قد وفقنا بم تم عرضه وإذا كان لديك أي استفسار، لا تترد في التواصل

مع مكتبنا، أو اترك لنا تعليق وسيتم الرد على استفسارك من قبل مكتبنا المتخصص، والله الموفق.

مواضيع ذات صلة:
تسجيل علامة تجارية في السعودية

هناك تعليق واحد:

  1. ‏السلام عليكم . استفسار بسيط. انا كنت على موسسه والموسسة اتحولت لشركة وتنقل السجل بالفعل فى التامينات والزكاة والدخل من فتره وحبيت انزل اجازه طلبت خروج وعوده كفيلى بيقول انه دخل يعملى خروج وعوده ملقاش العماله اتنقلت اى الحل. واسف جدا على الاطاله

    ردحذف